عيد انتصار الحب - عيد القديس فالنتاين - عيد الحب

spacing

 

 

عيد انتصار الحب - عيد القديس فالنتاين - عيد الحب

عيد انتصار الحب - عيد القديس فالنتاين - عيد الحب

عيد العشاق - عيد الحب - او عيد الفالنتاين
كثير منا يحتفل بيوم 14 شباط بعيد الحب ولكنه لا يعرف معنى هذا اليوم وماذا حصل فيه
بحثت في محركات البحث لاجد ان ما يقارب 98% من المواقع الالكترونية تقول ان هذا العيد هو للوثنين والخ وللاسف حتى المواقع المسيحية نقلت نفس الموضوع
طبعا لانهم لا يريدون الحب ففي قلوبهم الكره والحقد فينسبوه الى الوثنين وسوف نرى ذلك في موضوعنا

العيد بكل بساطة هو ليس عيد الحب فالحب موجود بكل يوم
العيد هو "عيد انتصار الحب"

لنقرا عن قصة هذا القديس الذي صار شفيعا للمحبين ومدافعا عن الحب حتى بدمه

قصة القديس فالنتاين



ولد القديس فالنتين في مدينة
Terni
 (على بعد 95 من روما) الإيطالية عام 175 ويعتبر هو شفيع المدينة وشفيع الحب والمحامي عن العشاق في كل العالم.


... كرس حياته للجماعة المسيحية وتقوية إيمانها آنذاك التي كانت مضطهدة لأنها تتبع يسوع المسيح، سيـم أسقفا عام 197 على مدينته
 Terni
 على يد البابا
 .Feliciano


وفي غمرة الإضطهادات التي كانت تواجه الكنيسة (الجماعة المسيحية) آنذاك أصدر القائد أكلوديوس القوطي قرار بمنع الزواج للجنود، حجة أن الزواج يشغلهم عن الحروب التي كان يخوضها، فقام القديس فالنتين بمعارضته على قراره المخالف لإرادة الله، واستمر بمنح سر الزواج للراغبين (في السر كان يزوج العشاق وبعدما كشف من قبل السلطات انذاك) غضب القائد القوطي إذ قام بتعذيبه وسجنه حتى يمنع من تميم رسالته الخلاصية، لكن القديس فالنتين لم ييأس واستمر في منح سر الزواج للمتقدمين للزواج من خلف القضبان وكانوا يرمون له الورود الحمراء من خلف القضبان فرحا لزواجهم ومنحهم السر،

وفي 14 فبراير عام 296 قام القائد القوطي بإعدامه وقطع رأسه بسبب عصيانه الأوامر ولم يخف القديس أن يستشهد من أجل إيمانه بالله وبيسوع المسيح وقد بنيت كنيسة في روما في المكان الذي توفي فيه عام 350 تخليدا لذكراه، واستمرت الجماعات المسيحية آنذاك بالاحتفال بهذا العيد الذي سمي على اسمه (القديس فالنتين) الذي يرمز إلى الشهادة في سبيل الحب وسمي أيضا بعيد العشاق وفي عالمنا اليوم بعيد الحب.


هذه هي القصة الحقيقة لعيد الحب او عيد القديس فالنتاين او عيد انتصار الحب


نحتفل نحن بهذا العيد ونقدم الورود الحمراء والقلوب والكثير من الاشياء لعشاقنا
ولكن يجب ان نعرف ان الاحباء المسلمين لا يقبلون بالاحتفال بمثل هذه الاعياد فهي من الكفار (لان قلوبهم لا تحمل الحب) وانا لا اقصد الجميع واقصد فقط المتطرفين وسوف اضع لكم بعض الفديوهات عن عيد الفالنطاين!! كما يقول الشيخ
وعلى حد علمي المتواضع ان كل المذاهب الاسلامية تحرم الاحتفال بهذا العيد
عدا الشيعة ولا اعرف لو كان كلهم ولكن هذا ما وجدت في بحثي



ما حكم الاحتفال بعيد الحب؟
فأجاب السيستاني : اذا لم يكن فيه ترويج للفساد او للكفر فلا مانع.



وهنا سوف نشاهد الشيخ حازم شومان يقول فيروس عيد الحب؟
اخطر من فيروس الايدز









لازم المسلمين ينزلون انتي فايروس قوي حتى يمسحون هذا الفايروس



اما الشيخ ابو اسحق الحويني

اعتز بالاسلام دينا لانه بلا عيد للحب








والكثير من هذه الفديوهات موجودة على موقع اليوتيوب لشيوخ اخرين يتكلمون عن "عيد الفالنطاين"
ولم اقصد التجريح وكل قصدي هو عن تشويههم للقصة الحقيقية لهذا العيد ونشر جهلهم لكل من يتابعهم

وفي بحثي ايضا رايت موقع مسلم ايضا وحبيت اختم موضوعي هذا باقتباس كلامهم




شو رايك - فرفش خاص
من منا لا يعرف ان الحب في اللغة العربية كلمة مشتقة من المحبة؟ ومن من أنبياء الله ورسله لم يدعو إلى المحبة، وأية ديانة جاءت لتحض على الكره والبغضاء؟! فكلها جاءت تدعو إلى عبادة الله وفعل الخير والتسامح والمحبة. أي من شعراء العرب لم يتغنى بالعشق والغزل والحب؟

ان مسألة تحريم عيد الحب في بعض البلدان العربية تثير الجدل والاستهجان معا!! لماذا نكره الحب، لماذا نحرمه، وما هو البديل عن الحب.. هل نحيي عيد البغضاء والنزاع والحرب والقتال، وهل تحرق ايدينا الوردة ام تقطع أصابعنا لو قدمناها لمن نحب؟ لا بد ان لكل واحد منكم راي في الحب وعيد الحب، فهل تجد سببا ومبررا لمنعه او تحريمه؟ شو رايك..؟


طبعا للاسف كاتب هذه الكلمات لم ينتبه ان كل القران لم يذكر كلمتي "المحبة" و "التسامح" كما قرائنا في موضوع
سبع كلمات لم تذكر في القران


سوف اترك التعليقات مفتوحة مؤقتا الرجاء احترام اداب الحديث
عيد حب سعيد للجميع خصوصا للمسيحين وكل مسلم سوف يعيد بهذا العيد


صوت الحق

تعليقات الفيس بووك

ردود الفيس بووك
اكتب ردك او تعليقك باحترام وتذكر قول السيد المسيح
من ثمارهم تعرفونهم



 

 

اشترك معنا

اشترك معنا عن طريق البريد الالكتروني

* indicates required

مواقعنا

موقع تفسير الكتاب المقدس

موقع مسيحي دوت كوم

موقع الكتاب المقدس

موقع متنصرون بلا حدود

موقع شبهات و ردود

موقع الحق والضلال

موقع ترانيم

موقع روحيات

موقع مريم العذراء

موقع دراسات مسيحية و اسلامية

موقع حوارات و نقاشات

موقع معجزات المسيح

موقع المراة المسلمة

موقع القران

موقع كتب مسيحية واسلامية

موقع سؤال جريء

موقع الدليل

موقع بلا حدود

موقع كشف القناع

موقع سؤال جريء

موقع الافلام المسيحية

موقع الشباب المسيحي

موقع ليكن نور

موقع الكنيسة الالكترونية

موقع وعظات وقصص وتاملات يومية

موقع الاخبار المسيحية

موقع الخدمات المسيحية

دليل المواقع المسيحية

موقع الكومبيوتر

موقع استضافة المواقع المسيحية

موقع القنوات الاخبارية

My Tech Blog

-------------

اهم الروابط في الموقع

دورة دراسة الكتاب المقدس

الانجيل المسموع

الكتاب المقدس المسموع والمقروء

مشاهدة قناة الحياة

مشاهدة قناة الفادي

طلبات الصلوات المسيحية

تسجيل الحضور اليومي باية من الكتاب المقدس

القران الكريم

الانجيل المسموع اونلاين

الكتاب المقدس المسموع والمقروء اونلاين

رسالة الى كل مسيحي

رسالة الى كل مسلم